التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة الرئيسية البحث الخروج  
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: حدود الحرية الشخصية

  1. #1
    قلب دهب
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    331

    افتراضي حدود الحرية الشخصية

    بسم الله الرحمن الرحيم و الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على آله الطاهرين و صحابته أجمعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .
    و الله أردت أن أدلي برأيي في موضوع الحرية الشخصية للفرد و ما هي حدودها التي يجب على الفرد أن يقف عندها و لا يتجاوزها ؟
    عندما تكون تسير في الشارع وترى إنسانا يفعل قبيحا أو منكرا و تريد أن تنهاه أو تنصحه يقول لك بأنه حر يفعل ما يشاء ، أريد أن أسأل : هل الحرية تبيح لنا أن نتكلم في أعراض الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نأكل أموال الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نظلم الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نسرق أو نعتدي على أملاك الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نجهر و نفتخر بالمعصية أمام الناس ؟ لا ، هذه ليست حرية ، لماذا ؟ لأن الإسلام الذي يكفل حرية الفرد و حرية الرأي يحرم الجهر بالسوء من القول لقوله تعالى ( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم ) و يحرم الكذب و شهادة الزور و اغتياب الآخرين و تجريحهم و التنابز بالألقاب و السخرية من الناس لقوله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم و لا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن و لا تلمزوا أنفسكم و لا تنابزوا بالألقاب بيس الاسم الفسوق بعد الإيمان و من لم يتب فأولئك هم الظالمون ) .
    و من هذا كله يتبين لنا أن الحرية الحقيقية المشروعة إنما تكون في إطار الشعور بالمسؤولية لقول الله تعالى ( كل نفس بما كسبت رهينة ) و لقول الرسول عليه الصلاة و السلام " كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته " فكل إنسان مسؤول عن عمله و قوله ، و بهذا يعلم الإنسان أن كل عمل يقوم به أو قول يقوله هو محاسب عليه أمام الله و مسؤول عن أثر قوله و فعله في مجتمعه واضعا نصب عينيه حقوق الآخرين و مصلحة المجتمع .
    و لكي لا يصبح المجتمع عرضة للانحلال الخلقي و الفساد الأخلاقي وجب على أفراد المجتمع أن يكونوا عينا ساهرة عليه و أن يضربوا على يد كل من أساء استعمال حريته المكفولة له و أن يوقفوه عند حده و معاقبته على فعله إن اقتضى الأمر ذلك و هذا ما بينه لنا الرسول عليه الصلاة و السلام في قوله " مثل القائم على حدود الله و الواقع فيها كمثل قوم استهموا على سفينة فأصاب بعضهم أعلاها و بعضهم أسفلها ، فكان الذين في أسفلها إذا استقوا من الماء مروا على من فوقهم فقالوا : لو أنا خرقنا في نصيبنا خرقا و لم نؤذ من فوقنا ، فإن تركوهم و ما أرادوا هلكوا جميعا ، و إن أخذوا على أيديهم نجوا جميعا " .
    لا حول و لا قوة إلا بالله

  2. #2

    افتراضي رد: حدود الحرية الشخصية

    إن الأمر اكبر واجل
    ليس فقط عن الفرد ولكن الأكبر من هذا من لديه السلطة وهو منحرف
    فهل تظن أن الشعب سينضبط
    قول الرسول عليه الصلاة و السلام " كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته

    رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ

    رحمة الله عليك ياأبي*

    نتوآصَلُ بـ " القلوبِ " وإن أبعدَتنآ الدروب ،ونحيآ بـ " الدعآءِ " وإن صَعُبَ اللقآء ،

    اللهم اجعلنا من الذين "إذا أحسنوا استبشروا ، و إذا اساءوا استغفروا"...
    اللهّم سُرَّ خواطِرنا بخبر جَميل ،
    و عافِي كل مريضّ ،
    و ارحْم كل مَيت ،
    و اشّرح صدوُرنا ،
    إنك عَلى كل شَيء قدِير

  3. #3
    قلب دهب
    تاريخ التسجيل
    Nov 2018
    المشاركات
    331

    افتراضي رد: حدود الحرية الشخصية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ست الحبايب مشاهدة المشاركة
    إن الأمر اكبر واجل
    ليس فقط عن الفرد ولكن الأكبر من هذا من لديه السلطة وهو منحرف
    فهل تظن أن الشعب سينضبط
    قول الرسول عليه الصلاة و السلام " كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته
    أسأل الله تعالى أن يهدينا سبل السلام
    بارك الله فيك و جزاك الله خيرا
    شاكرا لك مرورك الكريم
    لا حول و لا قوة إلا بالله

المواضيع المتشابهه

  1. جلابية بني غامق قطنية امبير تطريز يدوي
    بواسطة ندى الورود في المنتدى منتدى جمالك أزياءك
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-28-2018, 03:59 PM
  2. جلابية بني غامق قطنية امبير تطريز يدوي
    بواسطة ندى الورود في المنتدى منتدى جمالك أزياءك
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-28-2018, 03:53 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •