التسجيل مكتبي الرسائل الخاصة الرئيسية البحث الخروج  
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: سنن أبي داود

  1. #1

    افتراضي سنن أبي داود

    كتاب: سنن أبي داود **

    ملخص عن الكتاب:

    كتاب جمع أبو داود فيه السنن والأحكام، ولمَّا صنفه عرضه على أحمد بن حنبل فاستحسنه. ولم يقصر أبو داود سننه على الصحيح، بل خَرَّج فيه الصحيح، والحسن، والضعيف، والمحتمل، وما لم يجمع على تركه. وكان يري العمل بالضعيف في فضائل الأعمال، إذا لم يكن هناك غيره. ويُعد الكتاب من مظان الحديث الحسن، حيث جمعه من خمسمائة ألف حديث، انتقى منها 4800، ومن أحسن شراحه الإمام الخطابي في كتاب معالم السنن. وقبلته الأمة بالرضا فرضي الله عنه وجزاه خير الجزاء.
    التصنيف الفرعي للكتاب: متون الحديث


    المؤلفون

    أبو داود السجستاني
    سليمان بن الأشعث بن إسحاق بن بشير الأزدي السجستاني، أبو داود، إمام أهل الحديث في زمانه، أصله من سجستان. ولد سنة (202هـ) رحل رحلة كبيرة، وتوفي بالبصرة سنة (275هـ).


    أجزاء الكتاب ابحث عن متن الكتاب فهرس الكتاب



    رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ

    رحمة الله عليك ياأبي*

    نتوآصَلُ بـ " القلوبِ " وإن أبعدَتنآ الدروب ،ونحيآ بـ " الدعآءِ " وإن صَعُبَ اللقآء ،

    اللهم اجعلنا من الذين "إذا أحسنوا استبشروا ، و إذا اساءوا استغفروا"...
    اللهّم سُرَّ خواطِرنا بخبر جَميل ،
    و عافِي كل مريضّ ،
    و ارحْم كل مَيت ،
    و اشّرح صدوُرنا ،
    إنك عَلى كل شَيء قدِير

  2. #2

    افتراضي رد: سنن أبي داود

    كِتَاب الطَّهَارَةِ


    بَاب التَّخَلِّي عِنْدَ قَضَاءِ الْحَاجَةِ

    بَاب الرَّجُلِ يَتَبَوَّأُ لِبَوْلِهِ

    بَاب مَا يَقُولُ الرَّجُلُ إِذَا دَخَلَ الْخَلَاءَ

    بَاب كَرَاهِيَةِ اسْتِقْبَالِ الْقِبْلَةِ عِنْدَ قَضَاءِ الْحَاجَةِ

    بَاب الرُّخْصَةِ فِي ذَلِكَ

    بَاب كَيْفَ التَّكَشُّفُ عِنْدَ الْحَاجَةِ

    بَاب كَرَاهِيَةِ الْكَلَامِ عِنْدَ الْحَاجَةِ

    بَاب أَيَرُدُّ السَّلَامَ وَهُوَ يَبُولُ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يَذْكُرُ اللَّهَ تَعَالَى عَلَى غَيْرِ طُهْرٍ

    بَاب الْخَاتَمِ يَكُونُ فِيهِ ذِكْرُ اللَّهِ تَعَالَى يُدْخَلُ بِهِ الْخَلَاءُ

    بَاب الِاسْتِبْرَاءِ مِنْ الْبَوْلِ

    بَاب الْبَوْلِ قَائِمًا

    بَاب فِي الرَّجُلِ يَبُولُ بِاللَّيْلِ فِي الْإِنَاءِ ثُمَّ يَضَعُهُ عِنْدَهُ

    بَاب الْمَوَاضِعِ الَّتِي نَهَى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الْبَوْلِ فِيهَا

    بَاب فِي الْبَوْلِ فِي الْمُسْتَحَمِّ

    بَاب النَّهْيِ عَنْ الْبَوْلِ فِي الْجُحْرِ

    بَاب مَا يَقُولُ الرَّجُلُ إِذَا خَرَجَ مِنْ الْخَلَاءِ

    بَاب كَرَاهِيَةِ مَسِّ الذَّكَرِ بِالْيَمِينِ فِي الِاسْتِبْرَاءِ

    بَاب الِاسْتِتَارِ فِي الْخَلَاءِ

    بَاب مَا يُنْهَى عَنْهُ أَنْ يُسْتَنْجَى بِهِ

    بَاب الِاسْتِنْجَاءِ بِالْحِجَارَةِ

    بَاب الِاسْتِبْرَاءِ

    بَاب فِي الِاسْتِنْجَاءِ بِالْمَاءِ

    بَاب الرَّجُلِ يَدْلُكُ يَدَهُ بِالْأَرْضِ إِذَا اسْتَنْجَى

    بَاب السِّوَاكِ

    بَاب كَيْفَ يَسْتَاكُ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يَسْتَاكُ بِسِوَاكِ غَيْرِهِ

    بَاب غَسْلِ السِّوَاكِ

    بَاب السِّوَاكِ مِنْ الْفِطْرَةِ

    بَاب السِّوَاكِ لِمَنْ قَامَ مِنْ اللَّيْلِ

    بَاب فَرْضِ الْوُضُوءِ

    بَاب الرَّجُلِ يُجَدِّدُ الْوُضُوءَ مِنْ غَيْرِ حَدَثٍ

    بَاب مَا يُنَجِّسُ الْمَاءَ

    بَاب مَا جَاءَ فِي بِئْرِ بُضَاعَةَ

    بَاب الْمَاءِ لَا يُجْنِبُ

    بَاب الْبَوْلِ فِي الْمَاءِ الرَّاكِدِ

    بَاب الْوُضُوءِ بِسُؤْرِ الْكَلْبِ

    بَاب سُؤْرِ الْهِرَّةِ

    بَاب الْوُضُوءِ بِفَضْلِ وَضُوءِ الْمَرْأَةِ

    بَاب النَّهْيِ عَنْ ذَلِكَ

    بَاب الْوُضُوءِ بِمَاءِ الْبَحْرِ

    بَاب الْوُضُوءِ بِالنَّبِيذِ

    بَاب أَيُصَلِّي الرَّجُلُ وَهُوَ حَاقِنٌ

    بَاب مَا يُجْزِئُ مِنْ الْمَاءِ فِي الْوُضُوءِ

    بَاب الْإِسْرَافِ فِي الْمَاءِ

    بَاب فِي إِسْبَاغِ الْوُضُوءِ

    بَاب الْوُضُوءِ فِي آنِيَةِ الصُّفْرِ

    بَاب فِي التَّسْمِيَةِ عَلَى الْوُضُوءِ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يُدْخِلُ يَدَهُ فِي الْإِنَاءِ قَبْلَ أَنْ يَغْسِلَهَا

    بَاب صِفَةِ وُضُوءِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

    بَاب الْوُضُوءِ ثَلَاثًا ثَلَاثًا

    بَاب الْوُضُوءِ مَرَّتَيْنِ

    بَاب الْوُضُوءِ مَرَّةً مَرَّةً

    بَاب فِي الْفَرْقِ بَيْنَ الْمَضْمَضَةِ وَالِاسْتِنْشَاقِ

    بَاب فِي الِاسْتِنْثَارِ

    بَاب تَخْلِيلِ اللِّحْيَةِ

    بَاب الْمَسْحِ عَلَى الْعِمَامَةِ

    بَاب غَسْلِ الرِّجْلَيْنِ

    بَاب الْمَسْحِ عَلَى الْخُفَّيْنِ

    بَاب التَّوْقِيتِ فِي الْمَسْحِ

    بَاب الْمَسْحِ عَلَى الْجَوْرَبَيْنِ

    بَاب كَيْفَ الْمَسْحُ

    بَاب فِي الِانْتِضَاحِ

    بَاب مَا يَقُولُ الرَّجُلُ إِذَا تَوَضَّأَ

    بَاب الرَّجُلِ يُصَلِّ الصَّلَوَاتِ بِوُضُوءٍ وَاحِدٍ

    بَاب تَفْرِيقِ الْوُضُوءِ

    بَاب إِذَا شَكَّ فِي الْحَدَثِ

    بَاب الْوُضُوءِ مِنْ الْقُبْلَةِ

    بَاب الْوُضُوءِ مِنْ مَسِّ الذَّكَرِ

    بَاب الرُّخْصَةِ فِي ذَلِكَ

    بَاب الْوُضُوءِ مِنْ لُحُومِ الْإِبِلِ

    بَاب الْوُضُوءِ مِنْ مَسِّ اللَّحْمِ النِّيءِ وَغَسْلِهِ

    بَاب تَرْكِ الْوُضُوءِ مِنْ مَسِّ الْمَيْتَةِ

    بَاب فِي تَرْكِ الْوُضُوءِ مِمَّا مَسَّتْ النَّارُ

    بَاب التَّشْدِيدِ فِي ذَلِكَ

    بَاب فِي الْوُضُوءِ مِنْ اللَّبَنِ

    بَاب الرُّخْصَةِ فِي ذَلِكَ

    بَاب الْوُضُوءِ مِنْ الدَّمِ

    بَاب فِي الْوُضُوءِ مِنْ النَّوْمِ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يَطَأُ الْأَذَى بِرِجْلِهِ

    بَاب مَنْ يُحْدِثُ فِي الصَّلَاةِ

    بَاب فِي الْمَذْيِ

    بَاب فِي الْإِكْسَالِ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يَعُودُ

    بَاب الْوُضُوءِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يَعُودَ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يَنَامُ

    بَاب الْجُنُبِ يَأْكُلُ

    بَاب مَنْ قَالَ يَتَوَضَّأُ الْجُنُبُ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يُؤَخِّرُ الْغُسْلَ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يَقْرَأُ الْقُرْآنَ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يُصَافِحُ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يَدْخُلُ الْمَسْجِدَ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يُصَلِّ بِالْقَوْمِ وَهُوَ نَاسٍ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يَجِدُ الْبِلَّةَ فِي مَنَامِهِ

    بَاب فِي الْمَرْأَةِ تَرَى مَا يَرَى الرَّجُلُ

    بَاب فِي مِقْدَارِ الْمَاءِ الَّذِي يُجْزِئُ فِي الْغُسْلِ

    بَاب فِي الْغُسْلِ مِنْ الْجَنَابَةِ

    بَاب فِي الْوُضُوءِ بَعْدَ الْغُسْلِ

    بَاب فِي الْمَرْأَةِ هَلْ تَنْقُضُ شَعْرَهَا عِنْدَ الْغُسْلِ

    بَاب فِي الْجُنُبِ يَغْسِلُ رَأْسَهُ بِخِطْمِيٍّ أَيُجْزِئُهُ ذَلِكَ

    بَاب فِيمَا يَفِيضُ بَيْنَ الرَّجُلِ وَالْمَرْأَةِ مِنْ الْمَاءِ

    بَاب فِي مُؤَاكَلَةِ الْحَائِضِ وَمُجَامَعَتِهَا

    بَاب فِي الْحَائِضِ تُنَاوِلُ مِنْ الْمَسْجِدِ

    بَاب فِي الْحَائِضِ لَا تَقْضِي الصَّلَاةَ

    بَاب فِي إِتْيَانِ الْحَائِضِ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يُصِيبُ مِنْهَا مَا دُونَ الْجِمَاعِ

    بَاب فِي الْمَرْأَةِ تُسْتَحَاضُ

    بَاب مَنْ رَوَى أَنَّ الْحَيْضَةَ إِذَا أَدْبَرَتْ لَا تَدَعُ الصَّلَاةَ

    بَاب مَنْ قَالَ إِذَا أَقْبَلَتْ الْحَيْضَةُ تَدَعُ الصَّلَاةَ

    بَاب مَنْ رَوَى أَنَّ الْمُسْتَحَاضَةَ تَغْتَسِلُ لِكُلِّ صَلَاةٍ

    بَاب مَنْ قَالَ تَجْمَعُ بَيْنَ الصَّلَاتَيْنِ وَتَغْتَسِلُ لَهُمَا غُسْلًا

    بَاب مَنْ قَالَ تَغْتَسِلُ مِنْ طُهْرٍ إِلَى طُهْرٍ

    بَاب مَنْ قَالَ الْمُسْتَحَاضَةُ تَغْتَسِلُ مِنْ ظُهْرٍ إِلَى ظُهْرٍ

    بَاب مَنْ قَالَ تَغْتَسِلُ كُلَّ يَوْمٍ مَرَّةً وَلَمْ يَقُلْ عِنْدَ الظُّهْرِ

    بَاب مَنْ قَالَ تَغْتَسِلُ بَيْنَ الْأَيَّامِ

    بَاب مَنْ قَالَ تَوَضَّأُ لِكُلِّ صَلَاةٍ

    بَاب مَنْ لَمْ يَذْكُرْ الْوُضُوءَ إِلَّا عِنْدَ الْحَدَثِ

    بَاب فِي الْمَرْأَةِ تَرَى الْكُدْرَةَ وَالصُّفْرَةَ بَعْدَ الطُّهْرِ

    بَاب الْمُسْتَحَاضَةِ يَغْشَاهَا زَوْجُهَا

    بَاب مَا جَاءَ فِي وَقْتِ النُّفَسَاءِ

    بَاب الِاغْتِسَالِ مِنْ الْحَيْضِ

    بَاب التَّيَمُّمِ

    بَاب التَّيَمُّمِ فِي الْحَضَرِ

    بَاب الْجُنُبِ يَتَيَمَّمُ

    بَاب إِذَا خَافَ الْجُنُبُ الْبَرْدَ أَيَتَيَمَّمُ

    بَاب فِي الْمَجْرُوحِ يَتَيَمَّمُ

    بَاب فِي الْمُتَيَمِّمِ يَجِدُ الْمَاءَ بَعْدَ مَا يُصَلِّ فِي الْوَقْتِ

    بَاب فِي الْغُسْلِ يَوْمَ الْجُمُعَةِ

    بَاب فِي الرُّخْصَةِ فِي تَرْكِ الْغُسْلِ يَوْمَ الْجُمُعَةِ

    بَاب فِي الرَّجُلِ يُسْلِمُ فَيُؤْمَرُ بِالْغُسْلِ

    بَاب الْمَرْأَةُ تَغْسِلُ ثَوْبَهَا الَّذِي تَلْبَسُهُ فِي حَيْضِهَا

    بَاب الصَّلَاةِ فِي الثَّوْبِ الَّذِي يُصِيبُ أَهْلَهُ فِيهِ

    بَاب الصَّلَاةِ فِي شُعُرِ النِّسَاءِ

    بَاب فِي الرُّخْصَةِ فِي ذَلِكَ

    بَاب الْمَنِيِّ يُصِيبُ الثَّوْبَ

    بَاب بَوْلِ الصَّبِيِّ يُصِيبُ الثَّوْبَ

    بَاب الْأَرْضِ يُصِيبُهَا الْبَوْلُ

    بَاب فِي طُهُورِ الْأَرْضِ إِذَا يَبِسَتْ

    بَاب فِي الْأَذَى يُصِيبُ الذَّيْلَ

    بَاب فِي الْأَذَى يُصِيبُ النَّعْلَ

    بَاب الْإِعَادَةِ مِنْ النَّجَاسَةِ تَكُونُ فِي الثَّوْبِ

    بَاب الْبُصَاقِ يُصِيبُ الثَّوْبَ

    رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ

    رحمة الله عليك ياأبي*

    نتوآصَلُ بـ " القلوبِ " وإن أبعدَتنآ الدروب ،ونحيآ بـ " الدعآءِ " وإن صَعُبَ اللقآء ،

    اللهم اجعلنا من الذين "إذا أحسنوا استبشروا ، و إذا اساءوا استغفروا"...
    اللهّم سُرَّ خواطِرنا بخبر جَميل ،
    و عافِي كل مريضّ ،
    و ارحْم كل مَيت ،
    و اشّرح صدوُرنا ،
    إنك عَلى كل شَيء قدِير

  3. #3

    افتراضي رد: سنن أبي داود

    ص 1 - بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ كِتَاب الطَّهَارَةِ بَاب التَّخَلِّي عِنْدَ قَضَاءِ الْحَاجَةِ
    1 حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ بْنِ قَعْنَبٍ الْقَعْنَبِيُّ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ يَعْنِي ابْنَ مُحَمَّدٍ عَنْ مُحَمَّدٍ يَعْنِي ابْنَ عَمْرٍو عَنْ أَبِي سَلَمَةَ عَنْ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا ذَهَبَ الْمَذْهَبَ أَبْعَدَ

    حدثنا مسدد بن مسرهد حدثنا عيسى بن يونس أخبرنا إسمعيل بن عبد الملك عن أبي الزبير عن جابر بن عبد الله أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أراد البراز انطلق حتى لا يراه أحد


    باب الرجل يتبوأ لبوله
    3 حدثنا موسى بن إسمعيل حدثنا حماد أخبرنا أبو التياح قال حدثني شيخ قال لما قدم عبد الله بن عباس البصرة فكان يحدث عن أبي موسى - ص 2 - فكتب عبد الله إلى أبي موسى يسأله عن أشياء فكتب إليه أبو موسى إني كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم فأراد أن يبول فأتى دمثا في أصل جدار فبال ثم قال صلى الله عليه وسلم إذا أراد أحدكم أن يبول فليرتد لبوله موضعا


    باب ما يقول الرجل إذا دخل الخلاء
    4 حدثنا مسدد بن مسرهد حدثنا حماد بن زيد وعبد الوارث عن عبد العزيز بن صهيب عن أنس بن مالك قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل الخلاء قال عن حماد قال اللهم إني أعوذ بك وقال عن عبد الوارث قال أعوذ بالله من الخبث والخبائث قال أبو داود رواه شعبة عن عبد العزيز اللهم إني أعوذ بك وقال مرة أعوذ بالله و قال وهيب فليتعوذ بالله حدثنا الحسن بن عمرو يعني السدوسي حدثنا وكيع عن شعبة عن عبد العزيز هو ابن صهيب عن أنس بهذا الحديث قال اللهم إني أعوذ بك وقال شعبة وقال مرة أعوذ بالله


    6 حدثنا عمرو بن مرزوق أخبرنا شعبة عن قتادة عن النضر بن أنس عن زيد بن أرقم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن هذه الحشوش محتضرة فإذا أتى أحدكم الخلاء فليقل أعوذ بالله من الخبث والخبائث

    ص 3 - باب كراهية استقبال القبلة عند قضاء الحاجة
    7 حدثنا مسدد بن مسرهد حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد عن سلمان قال قيل له لقد علمكم نبيكم كل شيء حتى الخراءة قال أجل لقد نهانا صلى الله عليه وسلم أن نستقبل القبلة بغائط أو بول وأن لا نستنجي باليمين وأن لا يستنجي أحدنا بأقل من ثلاثة أحجار أو نستنجي برجيع أو عظم


    8 حدثنا عبد الله بن محمد النفيلي حدثنا ابن المبارك عن محمد بن عجلان عن القعقاع بن حكيم عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إنما أنا لكم بمنزلة الوالد أعلمكم فإذا أتى أحدكم الغائط فلا يستقبل القبلة ولا يستدبرها ولا يستطب بيمينه وكان يأمر بثلاثة أحجار وينهى عن الروث والرمة

    حدثنا مسدد بن مسرهد حدثنا سفيان عن الزهري عن عطاء بن يزيد الليثي عن أبي أيوب رواية قال إذا أتيتم الغائط فلا تستقبلوا القبلة بغائط ولا بول ولكن شرقوا أو غربوا فقدمنا الشام فوجدنا مراحيض قد بنيت قبل القبلة فكنا ننحرف عنها ونستغفر الله

    10 حدثنا موسى بن إسمعيل حدثنا وهيب حدثنا عمرو بن يحيى عن أبي زيد عن معقل بن أبي معقل الأسدي قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نستقبل القبلتين ببول أو غائط قال أبو داود وأبو زيد هو مولى بني ثعلبة

    11 حدثنا محمد بن يحيى بن فارس حدثنا صفوان بن عيسى عن الحسن بن ذكوان عن مروان الأصفر قال رأيت ابن عمر أناخ راحلته مستقبل القبلة ثم جلس يبول إليها فقلت يا أبا عبد الرحمن أليس قد نهي عن هذا - ص 4 - قال بلى إنما نهي عن ذلك في الفضاء فإذا كان بينك وبين القبلة شيء يسترك فلا بأس



    باب الرخصة في ذلك
    12 حدثنا عبد الله بن مسلمة عن مالك عن يحيى بن سعيد عن محمد بن يحيى بن حبان عن عمه واسع بن حبان عن عبد الله بن عمر قال لقد ارتقيت على ظهر البيت فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم على لبنتين مستقبل بيت المقدس لحاجته




    رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ

    رحمة الله عليك ياأبي*

    نتوآصَلُ بـ " القلوبِ " وإن أبعدَتنآ الدروب ،ونحيآ بـ " الدعآءِ " وإن صَعُبَ اللقآء ،

    اللهم اجعلنا من الذين "إذا أحسنوا استبشروا ، و إذا اساءوا استغفروا"...
    اللهّم سُرَّ خواطِرنا بخبر جَميل ،
    و عافِي كل مريضّ ،
    و ارحْم كل مَيت ،
    و اشّرح صدوُرنا ،
    إنك عَلى كل شَيء قدِير

  4. #4

    افتراضي رد: سنن أبي داود

    13 حدثنا محمد بن بشار حدثنا وهب بن جرير حدثنا أبي قال سمعت محمد بن إسحق يحدث عن أبان بن صالح عن مجاهد عن جابر بن عبد الله قال نهى نبي الله صلى الله عليه وسلم أن نستقبل القبلة ببول فرأيته قبل أن يقبض بعام يستقبلها

    باب كيف التكشف عند الحاجة
    14 حدثنا زهير بن حرب حدثنا وكيع عن الأعمش عن رجل عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أراد حاجة لا يرفع ثوبه حتى يدنو من الأرض قال أبو داود رواه عبد السلام بن حرب عن الأعمش عن أنس بن مالك وهو ضعيف قال أبو عيسى الرملي حدثنا أحمد بن الوليد حدثنا عمرو بن عون أخبرنا عبد السلام به


    باب كراهية الكلام عند الحاجة
    15 حدثنا عبيد الله بن عمر بن ميسرة حدثنا ابن مهدي حدثنا عكرمة بن عمار عن يحيى بن أبي كثير عن هلال بن عياض قال حدثني أبو سعيد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لا يخرج الرجلان يضربان - ص 5 - الغائط كاشفين عن عورتهما يتحدثان فإن الله عز وجل يمقت على ذلك قال أبو داود هذا لم يسنده إلا عكرمة بن عمار


    باب أيرد السلام وهو يبول
    16 حدثنا عثمان وأبو بكر ابنا أبي شيبة قالا حدثنا عمر بن سعد عن سفيان عن الضحاك بن عثمان عن نافع عن ابن عمر قال مر رجل على النبي صلى الله عليه وسلم وهو يبول فسلم عليه فلم يرد عليه قال أبو داود وروي عن ابن عمر وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم تيمم ثم رد على الرجل السلام


    17 حدثنا محمد بن المثنى حدثنا عبد الأعلى حدثنا سعيد عن قتادة عن الحسن عن حضين بن المنذر أبي ساسان عن المهاجر بن قنفذ أنه أتى النبي صلى الله عليه وسلم وهو يبول فسلم عليه فلم يرد عليه حتى توضأ ثم اعتذر إليه فقال إني كرهت أن أذكر الله عز وجل إلا على طهر أو قال على طهارة

    باب في الرجل يذكر الله تعالى على غير طهر
    18 حدثنا محمد بن العلاء حدثنا ابن أبي زائدة عن أبيه عن خالد بن سلمة يعني الفأفاء عن البهي عن عروة عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الله عز وجل على كل أحيانه


    باب الخاتم يكون فيه ذكر الله تعالى يدخل به الخلاء
    19 حدثنا نصر بن علي عن أبي علي الحنفي عن همام عن ابن جريج عن الزهري عن أنس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل الخلاء وضع خاتمه قال أبو داود هذا حديث منكر وإنما يعرف عن ابن جريج عن زياد بن سعد عن الزهري عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم اتخذ خاتما من ورق ثم ألقاه والوهم فيه من همام ولم يروه إلا همام


    - ص 6 - باب الاستبراء من البول
    20 حدثنا زهير بن حرب وهناد بن السري قالا حدثنا وكيع حدثنا الأعمش قال سمعت مجاهدا يحدث عن طاوس عن ابن عباس قال مر رسول الله صلى الله عليه وسلم على قبرين فقال إنهما يعذبان وما يعذبان في كبير أما هذا فكان لا يستنزه من البول وأما هذا فكان يمشي بالنميمة ثم دعا بعسيب رطب فشقه باثنين ثم غرس على هذا واحدا وعلى هذا واحدا وقال لعله يخفف عنهما ما لم ييبسا قال هناد يستتر مكان يستنزه حدثنا عثمان بن أبي شيبة حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم بمعناه قال كان لا يستتر من بوله وقال أبو معاوية يستنزه

    رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ

    رحمة الله عليك ياأبي*

    نتوآصَلُ بـ " القلوبِ " وإن أبعدَتنآ الدروب ،ونحيآ بـ " الدعآءِ " وإن صَعُبَ اللقآء ،

    اللهم اجعلنا من الذين "إذا أحسنوا استبشروا ، و إذا اساءوا استغفروا"...
    اللهّم سُرَّ خواطِرنا بخبر جَميل ،
    و عافِي كل مريضّ ،
    و ارحْم كل مَيت ،
    و اشّرح صدوُرنا ،
    إنك عَلى كل شَيء قدِير

  5. #5
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    1,486

    افتراضي رد: سنن أبي داود


    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    حياكم الله تعالى
    ووفقكم لما يحبه ويرضاه
    ورزقكم ورزقنا والمسلمين تقواه وحبّه وحبّ نبيه ومن والاه آمين


    تقبلوا تقديري واحترامي

المواضيع المتشابهه

  1. قصة داود وما كان في أيامه
    بواسطة أم تقوى في المنتدى منتدى قصــص الأنبيــــــاء
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-16-2011, 07:06 PM
  2. سنن أبي داود
    بواسطة لؤلؤة الجنه في المنتدى منتدى خَيْر جَلِيْس فِى الْأَنَام كِتَابُ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-20-2011, 03:12 AM
  3. قصة سليمان ابن داود عليه السلام
    بواسطة أم تقوى في المنتدى منتدى قصــص الأنبيــــــاء
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-13-2011, 12:16 PM
  4. قصة شمويل عليه السلام وفيها بدء أمر داود عليه السلام
    بواسطة أم تقوى في المنتدى منتدى قصــص الأنبيــــــاء
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-13-2011, 12:01 PM
  5. جاني الخبر ياصاحبي وأظلم الكون ،،،، قدام عيني ثم نطقت الشهادة....
    بواسطة لؤلؤة الجنه في المنتدى منتدى همـــــس الكلمات الشعرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-07-2010, 08:56 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •